يسر إدارة منتديات اليمن أغلى أن تتقدم بخالص التهاني والتبريكات لاعضائها وزوارها الكرام في جميع الوطن العربي وللأمتين الاسلامية والعربية بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك سائلين المولى عز وجل أن يجعله شهرا مباركا للجميع ويوفقنا وإياكم للعمل لما يحبه ويرضاه .. وكل عام وانتم بخير .

 

آخر 10 مواضيع : من روائع ابو اسمهان (الكاتـب : - )           »          جامع احكام الصلاة (الكاتـب : - )           »          حصرى س و ج مع الالبانى (الكاتـب : - )           »          أصدق حكمه قرأتها بحياتي . . (الكاتـب : - )           »          الطحاوية بالثوب الجديد (الكاتـب : - )           »          خنوخ ونوح عليهما السلام (الكاتـب : - )           »          الوصية الجامعة (الكاتـب : - )           »          آدم عليه السلام (الكاتـب : - )           »          - تبيين الكتاب بالسنة ، وما جاء في ذلك (الكاتـب : - )           »          على طاري الفرح حبيبي نجح (الكاتـب : - )

العودة   منتديات اليمن أغلى YEMEN FORUMS > ::: المنتديات الاسلامية ::: > •• الخيمــــة الــرمضــــانية

•• الخيمــــة الــرمضــــانية

الإهداءات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 15-05-2018, 05:59 PM   #1
عضـو
 
تاريخ التسجيل: 27 - 3 - 2018
رقم العضوية: 20176
الدولة:
الجنـس:
المشاركات: 219
بمعدل: 3.68 (مشاركة/اليوم)
التقييم: 5 سراج منير is a glorious beacon of light



Oo5o.com (4) حكم القيئ والإستقاء في نهار رمضان

 


حكم القيئ والإستقاء في نهار رمضان


السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة




إذا أحس الصائم بطعم دم في حلقه في نهار رمضان ولكنه لا يدري المكان ولا يقدر على منعه فهل صيامه صحيح .؟

وحكم القيئ والإستقاء في نهار رمضان




فاذا كان يعني أنه بلع الدم الذي خرج من فمه أو من لثته، الجواب



أن القاعدة فيما يُفطِّر من حيث المأكل والمشرب إنما هو ما دخل إلى الجوف من الخارج،


وهذا لا يَصدُق عليه أنه دخل إلى فمه وبالتالي إلى جوفه شئٌ من الخارج فلا يُفَطِّر.




ولكن من باب التنزه


عليه أن يلفظ هذا الدم الذي خرج من جانب من جوانب فمه أن يلفظه وأن لا يبلعه ما استطاع إلى ذلك سبيلا.


ولابد لي بمناسبة ما جاء في طي هذا السؤال أنه لم يستطع فأنا أقول ذلك مُستطاع له ولأمثاله إلا أن الأمر يعود إلى العادات والتقاليد التي جرينا عليها وقسمٌ منها يتعلق بما يُسمَّى اليوم بالحضارة أو بالمدنية، وأُمهِّد بهذا الكلام إلى أن بعض السلف


ومنهم أبو هريرة رضي الله تعالى عنه كان إذا قام يُصلِّي وغلبه بُصاقٌ بصق في ثوبه وهذا هو المخرج



لكننا اليوم لا نفعل هذا، لماذا؟


لأننا نزعم أننا متمدنون وأن هذه قذارة


لكن القذارة الأكبر هو أن يبتلع الإنسان وأن يُدخل جوفه ما يتقذر منه فهذه قذارة أكبر ولكنها العادة ولكنها التربية التي يتربى الجيل الحاضر اليوم على ما يمكن أن نسميه بلفظة أعجمية

(على الأنتكة الغربية)



يعني على الدلال الذي لا وجه له ولا طعم له في الشريعة الإسلامية .


فالمسلم المتفقه في دينه دائماً إذا ما وقع بين شرَّين ولابد له من أحدهما يختار أقلهما شرَّا،


فأقلهما شراً يمد إيده يطلِّع له ورقة أو منديل أو الغضاضة – سمُّوها ما شئتم- ويبصق في طرف منها ثم بعد قليل بيفركها فركاً كما كان يفعل النبي صلَّى الله عليه وآله وسلَّم في النطفة في المنيّ



فقد كان عليه السلام إذا رأى منيَّه في ثوبه إن كان رطباً كشطه كشطاً وإن كان يابساً فركه فركاً


وإذا بالثوب كأنه لم يصبه ذلك الماء الذي يستقذره الإنسان طبيعةً وفِطرةً وإن كان هو قد خُلِق من هذه النطفة.





خلاصة القول:


أن الصيام لا شئ فيه لكن عطفاً على الكلام السابق أن الإفطار يكون مما دخل من الخارج وليس مما خرج من الداخل، هنا تفصيلٌ لابد لكل صائم أن يكون على معرفة منه لأنه قد يقع له أو لمن يلوذ به وهو:


القيئ:


قد يقيئ الإنسان لمرضٍ أو لتخمةٍ أو لأي سبب آخر فهذا القيئ لا يُفطِّر ولا مبرر ولا مُسوِّغ للتفصيل بين أن يكون هذا القيئ ملئ الفم أو دون ذلك، كل ذلك لا يُفطِّر،


القيئ لا يُفَطِّر، سواء كان ملئ الفم أو أقل من ذلك،


إنما يُفَطِّر الإستقاء



وهو أن يتقصَّد الإستفراغ وهنا الحكم عكس ما سبق، الحكم


هنا الإفطار سواءٌ كان قليلاً أو كان كثيراً ، كان ملئ الفم أو دون ذلك،


إذن الفرق بين أن يغلبه القيئ أو أن يستجلبه هو بإختياره فما غلبه القيئ فلا شئ فيه وما طلبه هو بالإستقاء والتقَصُّد منه له فهو الذي يُفطِّره.


والحمد لله رب العالمين








سراج منير غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
القيئ , حكم , رمضان , في , والإستقاء , نهار

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مسجات بمناسبة قروب شهر رمضان الكريم همس الورد •• الخيمــــة الــرمضــــانية 7 22-05-2017 09:01 PM
إمساكية رمضان 2017 - 1438 لجميع الدول العربية والتوقيت المحلي لكل مدينة بــــشــــآر •• الخيمــــة الــرمضــــانية 4 21-05-2017 06:29 PM
والرحمات , الخير , رمضان , شهر سيف اليمن •• الخيمــــة الــرمضــــانية 0 19-05-2017 11:50 PM
حول رمضان الكريم ماما انا •• النــقـــاش والحــــوار 2 10-05-2017 08:37 AM
رمضان شهر انتصارات المسلمين اسد اليمن •• الخيمــــة الــرمضــــانية 9 01-05-2017 08:09 PM


الساعة الآن 05:31 AM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved. diamond
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات اليمن أغلى

Inactive Reminders By Icora Web Design
1 2 3 4 5 6 7 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 26 27 28 30 31 32 33 34 35 36 38 39 41 44 49 50 51 52 57 58 59 60 61 62 63 67 68 69 70 71 73 74 75 77 79 81 94 96 97 98 99 100 101 102 103 104 106 107 111 112 113 114 115 116 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 129 130 131 132 133 134 135 136 138 139 140 141 143 146 148 149 151 154 155 158 161 164 165 166 167 169